بعد انتشار صيت موسيقاه الحافلة بالشعر والتصوّف، يعيد طارق يمني رسم ملامح الموسيقى التراثية في الخليج العربي باستخدام الإيقاعات المعقـّدة لموسيقى الجاز. ومن خلال أسلوب تحفيـزي يطلق عليه اسم الـ “أفرو-طرب“، يعتزم يماني مدّ جسر التواصل بين ثقافتين مختارتين من جهة والإرث الموسيقي من جهة أخرى. ويعتبر يمني، الفائز بجائزة مسابقة “ثيلونيوس مونك جاز” للتأليف الموسيقي، واحداً من أفضل المواهب بين أبناء جيله.

بالشراكة مع مهرجان أبوظبي