لعرض الراقص “كتب بالماء” للثنائي راني راماسوامي وأبارنا راماسوامي هو توظيف رائع للعبة الألواح الهندية “بارامابادام“، التي تعتبر نسخة أولية عن لعبة “الثعابين والسلالم” الشهيرة، والقصيدة الصوفية “منطق الطيور” التي تعود للقرن الثاني عشر. تحمل كل من اللعبة والقصيدة مجموعة من المعاني المجازية التي تعكس ذلك النموذج العالمي حول باحث في رحلة تسعى للتغلب على الضعف البشري وإيجاد الحقيقة المطلقة.
يبرع الراقصون باستخدام لعبة “الثعابين والسلالم” الشهيرة التي تمثل قمة النشوة وعمق الشوق في الفكر الهندوسي والصوفي، على ربط المفهوم الإنساني مع المشاعر السامية، واكتشاف ما تنطوي عليه النفس من أسرار وخبايا دفينة.

مشاهدة العرض الترويجي

يقود الملحن أمير الصفار فرقة موسيقية متميزة تتنوع موسيقاها بين العراقية و“الجاز” وموسيقى جنوب الهند. يرافق اللوحات الراقصة إسقاطات من لوحات فنية أصلية للفنانين كيشاف من مدينة “تشيناي” الهندية، وناثان كريستوفر من مدينة “مينيابوليس” الأمريكية.

“نجح العرض بفضل قوة أدائه وحرفية الفرقة الفنية من صناعة معجم خاص للصوت والرؤية والحركة سمح لكل فرد من الجمهور بإسقاط قصته الخاصة على خشبة المسرح. “مكتوب بالماء” عرض يتجلى كالحلم، إنه متعة للعيون والأذان والقلوب”- مجلة “تالاهاسي ديموقراط”

“تؤدي الفرقة بقيادة فريق من الأم وابنتها، راني وأبارنا راماسوامي، أكثر إبداعاتها الفنية جرأةً منذ 25 عاماً. يشهد عرض “مكتوب بالماء” على مستوى المهارة الفنية لفرقة “راجامالا دانس” المتطورة باستمرار” – مدونة “بيغ دانس تاون”

“استطاع هذا العمل صنع نسيج مضيء من خيوط التقاليد الهندوسية والفارسية القديمة، ونجح في إبراز أوجه التشابه بين تلك التقاليد وجماليات مختلف جوانبها، مع تقديم موسيقى مزجت بإبداع الألحان الهندية والعراقية مع موسيقى “الجاز”. إنه عمل مبهر بحق”- صحيفة “مينيابوليس ستار تريبيون”