واحدة من أكثر مسرحيات برتولد بريخت شهرة.

إنتاج موسم الخريف التاسع لبرنامج جامعة نيويورك أبوظبي المسرحي، من إخراج أورلاندو بابوتوي، عضو الهيئة التدريسية في جامعة نيويورك أبوظبي، وتمثيل طلاب من عدة كليات في الجامعة.

تدور أحداث المسرحية حول نزاع على الأرض بين أصحاب مزرعتين جماعيتين في الاتحاد السوفييتي إبّان الحرب العالمية الثانية. مسرحية دائرة الطباشير القوقازية من تأليف برتولد بريخت، المخرج والباحث النظري والكاتب المسرحي الألماني من القرن العشرين.

تتمحور قصة المسرحية حول صراع يدور بين امرأتين على حضانة أحد الأطفال. تتم تسوية النزاع الدائر بين زوجة الحاكم، التي تخلّت عن طفل خلال فترة التمرّد، وخادمة شابة قامت بإنقاذ هذا الطفل واعتنت به، عبر قاضٍ غريب الأطوار قام بوضع الطفل في دائرة طباشير، وأعلن عن منح حق حضانة الطفل للمرأة التي تتمكن من سحبه من هذه الدائرة.

ويستند العمل إلى مسرحية الكاتب الألماني كلابوند بنفس الاسم من عام 1924، والتي تعتبر بحد ذاتها ترجمة بتصرّف عن إحدى المسرحيات الصينية التي تعود لحقبة أسرة يوان الملكية (1206-1368)، وتستخدم العديد من السمات الخاصة لأسلوب بريخت المسرحي المتميز، بما في ذلك الدمى والأغاني.

نبذة عن المخرج

أورلاندو بابوتوي
الأعمال الأخيرة: 2018-2019
أعمال المخرج: العرض العالمي الأول ترجمة إنجليزية لمسرحية “المهرجون” من تأليف مارجريتا كوستا. كاتب مسرحي ومؤد لفيلم ’سيسار‘ لصالح شركة ’ما-يي‘ المسرحية. مؤد لمهرجان ماريا آيرين فورنيس للمسرح الشعبي. مخرج الحركة في الأجزاء 1، 2 و3 من فيلم هنري السادس من إنتاج الشركة الآسيوية الأمريكية الوطنية للمسرح (NAATCO). ممثل لشركات إنتاج أفلام يوليوس قيصر، وإكس ماريسول في شركة ’ترينيتي ريبيرتوري‘. الأعمال السابقة: (مختارة)
تصميم رقصات “بستان الكرز” من إنتاج شركة ’سي إس سي‘ (مع جون تورتورو ودايان ويست؛ إخراج رؤيته الخاصة لـ ’إل موندو ديلا لونا‘ على خشبة المسرح الرئيسي لكلية جويليارد)؛ أبدع وأخرج مسرحية ’ذات بيوتيفول لاف‘ احتفاء بالذكرى السنوية الخمسين لمسرح ’لا ماما‘ التجريبي. مثل شخصية فلوريندو في مسرحية “خادم السيدين“، والعرض العالمي الأول لمسرحية ’ريفيوجيا‘ من إنتاج شركة ’ذا موفينج كومبانيز‘ (مسرح غوثري). تعاون مع جيف سويبيل في ’هوم‘ و’ذا أوبجيكت ليسون‘، ومع لارس جان في ’ذا هولوسينز بروجيكت‘.
من بين الإنجازات الأخرى: مخرج فني سابق في شركة ’ذا أرتيجياني‘ المسرحية. الشريك المؤسس لمدرسة ’ذا كلاون سكول‘ (أول مدارس لوس أنجلوس لتعليم المهرجين ومتخصصي الكوميديا الجسدية). إخراج عملي ’ذا فروجز‘ و’برايلس‘ لصالح شركة ’جويليارد‘ المسرحية. حظيت جهود السيد بابوتوي في إعادة إحياء ’كرييشن‘، التي افتتحت أنشطة مسرح “خارج برودواي” في مدينة نيويورك (أغسطس 2006)، بإعجاب النقاد؛ كما أخرج رؤية جديدة لمسرحية ’سم ون هو ويل ووتش أوفر مي‘ لصالح شركة ’ساوندينج ثياتر‘ المسرحية. قام السيد بابوتوي بالتدريس في كلية جويليارد، برامج التخرج في جامعة تكساس في أوستن، كلية بارد، ’ذا أولد جلوب‘، جامعة كاليفورنيا سان دييغو، ’كال آرتس‘، جامعة كاليفورنيا ستيت لونج بيتش، وفي مركز الممثلين بنيويورك. لعب دوراً كعضو هيئة تدريسية للمختبر الصيفي الخاص بالمسرح الشعبي (نيويورك). قام بالتدريس حول العالم خلال الصيف في هولندا وإيطاليا. أدى السيد بابوتوي أدواراً في مسرح ’ذا كيرك دوجلاس ثياتر‘ (لوس أنجلوس)، ومسرحيات شكسبير في ’ذا بابليك ثياتر‘ في ’بارك‘ بنيويورك سيتي، وورشة عمل في مسرح نيويورك، ودار الأوبرا ’ذا متروبوليتان أوبرا هاوس‘ (في مركز لينكولن)، ’ذا أولد جلوب‘، شركة ’يال ريبيرتوري‘؛ ومع شركة ’ما – يي‘ المسرحية، ومسرح غوثري، و’ثياتر فور أ نيو أودينس‘، وشركة ’إموا‘ المسرحية، بحيرة لوسيل، شركة ’ذا فلايينج ماشين‘؛ وفي العديد من إنتاجات شركة ’ديفيجن 13‘ المسرحية. وتتضمن إنجازاته في مجال التلفزيون والسينما (كوميدي سنترال)، (سي بي إس)، (’وارنر براذرز‘)، و(’إن بي سي‘).
الجوائز / التكريمات
حاز على جائزة جون هاوسمان في عام 1997.
زمالة ’فوكس‘ لعامي 1998 و2013
جائزة ’أوبي‘ (OBIE) لعام 2003
الانتماءات الاحترافية: نقابة الفنانين، نقابة ممثلي السينما واتحاد فناني الراديو والتلفزيون الأمريكي، نقابة المخرجين ومصممي الرقصات