أهلاً بكم في عالم “شورت أند سويت” عالم أكثر إبداعاً – عشر دقائق من التعبير

النسخة السنوية الخامسة من مهرجان “شورت أند سويت” في أبوظبي. كانت انطلاقة المهرجان العالمي في سيدني منذ 16 عاماً. وانتشر منذ ذلك الحين في أنحاء مختلفة من العالم، ويغطي حضوره حالياً أكثر من 28 مدينة في 9 دول. وكان قد وصل إلى دولة الإمارات العربية المتحدة عام 2013 ليحقق نجاحاً باهراً منذ انطلاقه على الصعيد المحلي.

تقدّم كل واحدة من نسخ “شورت بلس سويت” حول العالم نحو 500 دقيقة من العروض المسرحية القصيرة التي أبدعتها نخبة محلية من المواهب الصاعدة والمخرجين والممثلين والفنيين. ويسعى المهرجان بكافة نسخه لتحقيق ثلاثة أهداف:
  1. تطوير القدرات الفنية ومهارات التمثيل والإخراج وكتابة السيناريو وغيرها من المهارات ذات الصلة بالعمل المسرحي.
  2. تقديم عروض مدة كل منها عشر دقائق، وإتاحة منصة تسمح للفنانين بسرد قصصهم.
  3. ضمان التميز في الأداء، لتحفيز وترفيه الجمهور.

تقام نسخة هذا العام من مهرجان “شورت أند سويت” في أبوظبي بالتعاون مع مسرح “ذا جانكشن” في دبي، وهو يعرض مجموعة من الأنماط الفنية ويشكل منصة تتيح لفناني أبوظبي خوض التجارب وتعزيز علاقاتهم ومهاراتهم.

“تحقق فعاليات المهرجان معدلات نمو استثنائية حول العالم؛ حيث ينمو (فصل دبي) لوحده بشكل كبير ليشمل 7 عطل نهاية أسبوع خلال 7 سنوات، ما يجعله في المركز الثاني كأكبر فصول الفعالية على مستوى العالم. وتعتبر نسخة المهرجان في أبوظبي امتداداً لنسخته بدبي، ونشهد الكثير من الإمكانات التي تضمن نموه واجتذاب المزيد من فناني المسرح من أبوظبي من خلال (الخطوات المتقدمة) التي تعزز مكانة الإمارات في مشهد المسرح العالمي. وتتطلع الإمارات لإطلاق نسخة المهرجان في الشارقة هذا العام، ونأمل أن تكون كافة الفعاليات قادرة على النمو واستكمال جميع أنشطتها بهدف توسيع حضور المسرح على المستوى المحلي. ومع تغيير مواعيد مهرجان أبوظبي هذا العام من يناير إلى مايو، فإن أبواب المسرح مفتوحةٌ أمام التجارب الفنية المذهلة طوال العام في الإمارات”. صبيحة ماجونكر – “ذا جانكشن”