سيقدم الحفل الموسيقي سوناتا بيتهوفن الأسطورية “أباسيوناتا“، ومقطوعات من “إيماجيناري بريلودس” لكلود ديبوسي، فضلاً عن إيقاعات “ذا هيربس” الأثيرية والمختارة من عرض “ميسوجيوس إريموس” للموسيقي اليوناني الشهير جورج كومينداكيس، والتي تُعزف للمرة الأولى في دولة الإمارات العربية المتحدة. كما سيشهد عزف مقطوعة “سبانيش رابسودي” لفرانز ليست، وإبداع أربعة عازفين لمقطوعة ويلبرج “فانتاسي أون ثيمز” من أوبرا “كارمن” التي ألفها جورج بيزيه باستخدام آلتي بيانو.
أمسية عزف منفرد على البيانو: يوانيس بوتاموسيس
العازفون الضيوف: إليزابيث هان وماثيو كويل وكريستوس بلاتشوراس

السيرة الذاتية

وُصف يوانيس بوتاموسيس في مهرجان “باساتيمبو” للموسيقى بـ “عملاق المفاتيح الموسيقية الجديد“، وهو فنان يلقى إشادة عالمية على أدائه الساحر والشغوف، كما يُعرف بإبداعه الفني الجذاب الذي يحفل بالتعابير الشعرية المرهفة. وتحدثت صحيفة “كولنر شتات-أنزيغر” عن أداءه لكونشرتو البيانو الخامس لبيتهوفن الذي أثار إعجاب الجمهور من خلال موهبته السحرية وأدائه المبدع الذي يسرد حوارات ملهمة مع فرقته الموسيقية. كما وصفت صحيفة “سينسيناتي بوست” أداءه: “عبقرية مدهشة… أجواء فريدة من نوعها”. أمّا صحيفة “جلف نيوز” فقد كتبت عنه: “… كان الاستماع إلى عزف بوتاموسيس لمقطوعة ليست ’سبانيش رابسودي‘ تجربة خيالة بحد ذاتها. وقد غمرتنا الأجواء الحالمة التي انغمس فيها عازف البيانو على أثير الإيقاعات الموسيقية الأخاذة التي حبست أنفاسنا…“، “…لا بد للجميع أن يستمعوا لعزف بوتاموسيس، فموسيقاه تجمع مزيجاً من المشاعر؛ وتتنوع بين القوة والحس الكوميدي والإحساس المرهف”.

وشكلت إبداعاته الرائعة جسر عبور إلى الفعاليات الفنية الدولية في أوروبا والشرق الأوسط، فضلاً عن أمريكا الشمالية. عزف يوانيس في قاعة الحفلات الموسيقية في أثينا، وفي مهرجان الصيف الدولي، كما أبدع خلال جولته الأخيرة في الشرق الأوسط في قاعات فلسطين ودبي وأبوظبي الموسيقية. اشتمل ظهوره في دبي على تعاون مع أوركسترا الإمارات السيمفونية للشباب.

أمّا في نيويورك، فقد عزف يوانيس ضمن سلسلة حفلات “ترينيتي تشيرش” ومهرجان “مانز” وفي قاعة “شتينواي” للموسيقى وفي “هارفرد كلوب” و“متروبوليتان كلوب”. وسجّل ظهوراً لافتاً في حفلاته مع “نيو أمستردام سيمفوني” في نيويورك، و“كلية كولونيا للموسيقى“، و“ذا ساميت سيمفوني” في نيوجرسي، وأوركسترا أثينا الحكومية وأوركسترا “نيوجرسي سيتي سيمفوني” وأوركسترا “روتجرز سيمفوني”.

كما فاز يوانيس بوتاموسيس بالعديد من الجوائز خلال مسابقات البيانو الدولية التي شارك فيها، بما فيها حصوله على الميدالية الفضية في المسابقة العالمية للعزف على البيانو في سينسيناتي، والمرتبة الأولى في المسابقة العالمية للعزف على البيانو في سانتا في نيومكسيكو، بالإضافة إلى مسابقة “بيتهوفن سوناتا” في ممفيس. وحصل يوانيس على شهاداته من المعهد العالي للموسيقى في كولونيا، وكلية “مانز” للموسيقى في نيويورك و“جامعة روتجرز“، حيث حاز على درجة الدكتوراه في الفنون الموسيقية. ونجح يوانيس مؤخراً في الحصول على شهادة الدراسات العليا في التربية من جامعة نوتنغهام. وفي الوقت الحالي، يشغل منصب رئيس قسم دراسات آلات المفاتيح الموسيقية في مدرسة “برايتون كوليدج أبوظبي“، كما أنّه المؤسس المشارك لـ “بولن سبريدنج ذا سيدز أوف ميوزيك”.