الإيقاعات والأصوات الخليجية تلتقي في حوار مع موسيقى الجاز العالمية.

انضموا إلينا في حفل موسيقي يليه فعالية مجتمعية على السحور بحضور فرقة بوم ديوان (الكويت/الإمارات) مع ندودوزو مخاتيني (جنوب أفريقيا) وجان ميشيل بيلك (فرنسا/الولايات المتحدة/كندا) واحتفاءً بروح الخير والتسامح في شهر رمضان المبارك، يُركّز هذا الحفل الموسيقي على الدور الثمين للحوار في تحقيق التفاهم والسلام وإيجاد الحلول.

تتعاون فرقة بوم ديوان الكويتية مع عازف البيانو ندودوزو مخاتيني لإطلاق عرضهما العالمي الحي الأول الذي يحتفي بمجموعتهما الموسيقية مآذن، بتكليف من مركز الفنون في الجامعة. وتجمع التجربة الموسيقية الغامرة موسيقى غواصي اللؤلؤ التقليدية في الخليج العربي مع أنماط الجاز الجنوب أفريقية. وتسلط المقطوعات الموسيقية الغامرة الضوء على مواضيع العولمة والمجتمع والحوار والتعافي.

كما تعاونت بوم ديوان مع جان ميشيل بيلك في عمل جديد لتقديم مزيج ساحر من موسيقى غواصي اللؤلؤ التقليدية في الخليج العربي، حيث يشتهر عازف البيانو الفرنسي-الأمريكي، والذي أطلقت عليه صحيفة واشنطن بوست لقب عبقريّ الموسيقى، بإبداعاته المتناغمة للمعايير. وتدعو بوم ديوان عازف البيانو الشهير لإجراء حوار موسيقي وإعادة ابتكار عوالم متناسقة جديدة من خلال معايير موسيقى الجاز الخليجية الجديدة التي اشتهروا بها. ويرتكز الحفل إلى مفهوم فرقة بوم ديوان القائم حول التعاون الموسيقي مع الضيوف من مختلف التقاليد الثقافية في إطار الروح العالمية لتجارة اللؤلؤ.

للاستماع إلى الموسيقى:


السير الذاتية

فرقة بوم ديوان

وتعد بوم ديوان، التي أسسها الباحث في تطبيقات الموسيقى الإثنية الدكتور غازي المليفي، واحدةً من فرق الجاز العالمية التعاونية التي تتطلع لإحياء التقاليد العالمية العريقة لموسيقى غواصي اللؤلؤ الكويتية على طرق التجارة في منطقة المحيط الهندي. ونتيجة لتأثرها بالأنماط الموسيقية للمنطقة الممتدة بين زنجبار إلى كاليكوت، يشكل الارتجال والسلاسة والحوار العناصر الأساسية لأسلوب الفرقة في الأداء.

ندودوزو مخاتيني

يُعد ندودوزو مخاتيني عازف بيانو ومؤلف شهير، وهو أول موسيقي جنوب أفريقي يتعاقد مع شركة بلو نوت للتسجيلات الشهيرة. ودفعت أعمال مخاتيني الموسيقية المتميزة سيتون هوكينز من برنامج أول أباوت جاز إلى وصفه بأنه “عازف بيانو استثنائي، وملحن موهوب بشكل مذهل، ومفكّر متمرّس في الموسيقى وأحد أبرز المواهب في [جنوب أفريقيا]”.

جان ميشيل بيلك

يُعد جان ميشيل بيلك عازف بيانو وملحن “ذو أسلوب إبداعي مبهر” وفقاً لصحيفة نيويورك تايمز، وقدّم عروضاً مع العديد من كبار عازفي الجاز في جميع أنحاء العالم، واشتهر بتسجيلاته الفردية والثلاثية وعمله كمدير موسيقي للفنان هاري بيلافونتي. كما يعمل بيلك مدرّساً (سابقاً في جامعة نيويورك شتاينهارت وحالياً في جامعة ماكجيل)، وهو مؤسس مشروع ورش عمل الارتجال (إمبروفايزيشن وورك شوب بروجيكت).