تقدم فرح شمّا ورشة عمل حول طُرق استخدام مختلف أنواع الأعمال الشعرية في مجموعة من الوسائط الفنية الأخرى، وتعتمد على أمثلة فعلية مثل أداء أميري بركة لقصيدة أحدهم فجّر أمريكا باستخدام الأصوات المخيفة للبومة، وكيف ألقى هوجو بول قصيدته كرفان دون استخدام أي كلمات على الإطلاق. كما تتضمن الورشة دراسة أمثلة عديدة باللغتين العربية والإنجليزية، مع مجموعة من التمارين والنقاشات وقراءة النصوص الشعرية.

فرح شمّا

تشتهر فرح شمّا، الشاعرة والمؤدية الفنية من أصول فلسطينية، بعروضها المميزة التي تجمع بين الأسلوب الشفهي والتمثيل والموسيقى الحية. وتتولى مسؤولية اختيار الفنانين/ التنسيق الفني في نسخة العام الحالي من فعالية “حكاية“، والتي شاركت كفنانة مؤدية في عدد من نسخاتها السابقة. وشاركت فرح في العديد من الفعاليات والمهرجانات في مختلف أنحاء العالم، بما فيها فعالية فلسطين في الريف (فرنسا)، ومهرجان “الجزر البري” (ألمانيا)، ومهرجان برادفورد للأدب (المملكة المتحدة)، ومهرجان كرامة لأفلام حقوق الإنسان (الأردن)، ومهرجان الانتقال الزمني Pèlerinage en Décalage (فرنسا)، ومهرجان فلادورا (البرتغال) وغيرها الكثير. كما أنتجت إيمج نيشن أبوظبي فيلماً قصيراً حول مسيرة فرح بعنوان “غير مُعلن” أن سبوكن، من إخراج المخرجة السينمائية اللبنانية سامية وديع. وتُقيم فرح وتعمل في دولة الإمارات، وتتولى حالياً منصب قيّمة برامج الكتابة الإبداعية وفنون الأداء في بيت الحكمة في الشارقة. وتجيد فرح التأليف والأداء بلغتها العربية الأم واللغتين الإنجليزية والفرنسية، وتحمل شهادة الماجستير في الأداء والثقافة من كلية جولدسميث في جامعة لندن، وبكالوريوس الفلسفة وعلم الاجتماع من جامعة السوربون في باريس.